استطلاعات المجمع

صوت لموقعنا ..





أثر الاعلام في تعزيز الهوية العراقية

كيان خريطة

احصائيات

آخر تحديث و أوقات أخرى

الوقت الان في بغداد

   

أثر الخطاب الأعلامي في تعزيز الهوية العراقية

   



الجلسة الثقافية (أثَرُ الخطابِ الإعلاميّ في تَعزيزِ الهُويَّةِ العراقيَّةِ)

 

نظم المجمع العلمي العراقي جلسة ثقافية عن (أثَرُ الخطابِ الإعلاميّ في تَعزيزِ الهُويَّةِ العراقيَّةِ) بمشاركة أكاديميين وباحثين وإعلاميين فضلا عن ممثل وزارة الدفاع والداخلية على قاعة الأثري يوم الخميس الموافق 28/3/2019.

تضمنت الجلسة عرض ورقة بحثية للأستاذ الدكتور عبد الله حسن الحديثي ناقش فيها مفهوم الهوية ومستوياتها وأبرز التحديات التي تواجهها في ظل التحديات الراهنة وكيفية التغلب عليها بهدف رفع روح انتماء الوطن فوق كل شيء وتكون الهوية الوطنية تمثل كل العراقيين.

وتحدث الأستاذ الدكتور كامل القيم عن موضوع استخدام التواصل الاجتماعي في رص الصف الوطني والأنا الوطنية ابتداء من مناهج وزارة التربية لإنشاء جيل صحيح يحمل مبادئ وطنية راسخة وأكد على دعامات الهوية الوطنية للمحافظة على هذه الهوية من الضياع والاندثار. وأكد على الفرق بين الهوية والمواطنة وشدد على أهمية الاهتمام بالطفل وهويته لأنها أساس كل شيء.

فيما تحدثت أ. م. د. سهام الشجيري في ورقتها البحثية على بعض الثغرات في الدستور.

مسار تشكل الهوية.

مسار تصنع الهوية.

مسار تنمية الهوية.

وقدمت أ. م. د. بتول عبد العزيز ورقة بحثية بعنوان: مهام وسائل الاعلام في تشكيل الهوية الوطنية. وتحدثت عن ماهية الهوية الوطنية والعمل على تحديد العلاقة ما بين وسائل الإعلام والهوية الوطنية والعمل على تبني مهام لوسائل الإعلام في اتجاه بناء الهوية الوطنية لتصبح هوية موحدة لكافة فئات المجتمع.

- في إشكالية الهوية

- إسهامات الاعلام في صناعة مؤشرات تشكيل الهوية الوطنية.

وأخيرا قدم أ. م. د. عبد القادر صالح معروف ورقة بحثية بعنوان (اتجاهات الخطاب الاعلامي والمعالجات)، وتحدث عن دور الاعلام الحالي في معالجة إشكاليات الهوية التي تشتتت عبر السنوات السابقة وطرح عدد من التوصيات من اجل إعادة الروح إلى هوية العراق الوطنية ومنها:

- تعزيز المنتوج الاعلامي ودعمه في مجال تعزيز الهوية الوطنية العراقية بكل اتجاهاته البرامجية والفيلمية والأغاني والأناشيد التي تعزز روح المواطنة.

- دعوة رجال الدين والنخب الاجتماعية والأكاديمية في العراق بشكل عام إلى ضرورة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي وتطبيقاته المختلفة بالشكل الصحيح بعيدا عن أية أمور قد تولد الحقد والكراهية بين أوساط المجتمع العراقي.

 

   

المزيد من المواضيع





تعليقات القراء



البوم متنوع

المجلة

البحث

سجل الزوار

صوت وصورة

دليل المواقع

دخول الأعضاء

الطقس


Copyright © 2007-2010, iraqacademy.org, All rights reserved